معرض فرانكفورت: مرسيدس بنز GLA-كلاس 2015

merc-gla-1 (13)

تمت إزاحة الستار عن الكروسوفر المدمجة الجديدة كلياً مرسيدس بنز GLA-كلاس في معرض فرانكفورت للسيارات مؤخراً.

ومع ظهور سيارة GLA-كلاس بطولها الذي يقل خمس بوصات فقط من مقدمتها إلى مؤخرتها عن GLK-كلاس، فإن هذا يعني أنه من المرجح أن يزداد طول GLK-كلاس قليلاً عندما يتم إجراء إعادة تصميم لها.

وتكشف نظرة واحدة إلى GLA أنها استُلهِمت بشكل واضح من أخواتها في نفس العلامة التجارية، لكنها مع ذلك تلقي بظلال من التميز أكثر من أي مرسيدس بنز كروسوفر تم إنتاجها من قبل. ويرجع السبب في ذلك جزئياً إلى أنها تتشارك في هندسة الدفع الأمامي الخاصة بها مع مجموعة السيدان المدمجة في طراز CLA-كلاس. وذلك في حين تستخدم بعض السيارات متعددة الأغراض الأخرى من مرسيدس بنز هياكل مستمدة من سيارات الكروسوفر خلفية الدفع.

ومن حيث الشكل، فإن خلفية GLA العريضة تُذَكِّر ببورشه كايين، في حين أن مقدمتها تحمل جينات مرسيدس بنز. وفي الداخل، تبدو لوحة التابلوه وكأنها أُخِذَت كما هي دون تغيير تقريبا من CLA-كلاس.

المواصفات

تحصل نسخة GLA المخصصة للولايات المتحدة على محرك توربيني أربع سلندرات بسعة 2.0 لتر وقوة 208 حصانا و 258 رطل-قدم من عزم الدوران، وهو قادر على الوصول بـ GLA من 0 إلى 96 كيلومترا بالساعة في 6.4 ثوان فقط. وستتوافر النسخ الموجهة لأمريكا الشمالية فقط مع ناقل حركة أوتوماتيكي ثنائي القابض Dual-Clutch من سبع سرعات.

ولم تصدر أي معلومات بشأن استهلاك السيارة للوقود حتى الآن.

وعلى الرغم من أن GLA سوف تُزوَّد بشكل قياسي بنظام دفع أمامي، فإن مرسيدس بنز ستقدم أيضاً بصورة اختيارية نسخة جديدة من نظام 4Matic للدفع الرباعي. 

وسيتم إطلاق النسخة المزودة بنظام دفع رباعي في مطلع 2015 في الولايات المتحدة، في حين أن النسخة المزودة بنظام 4Matic ستطرح للبيع أواخر عام 2014. 

ورغم أنها مجهزة بالأساس للطرق المعبدة، فإن GLA ستشمل مع ذلك وضعية للطرق الوعرة تحافظ على تحرك السيارة بمعدل بطيء على المنحدرات. ومع ذلك، فإنه مع الخلوص الأرضي المنخفض للسيارة، يكون من الواضح أنها مخصصة بالأساس للسير بالأماكن الممهدة. 

وستتنافس GLA-كلاس في الولايات المتحدة ضد بي إم دبليو X1، وبويك إنكور، وإنفينيتي EX35. أما في المناطق الأخرى من العالم فسوف تنافس أودي Q3 التي لم تصل سوق الولايات المتحدة حتى الآن.



مواضيع ذات صلة

آخر الأخبار والتقارير

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *