تويوتا تستدعي ما يزيد عن 400 ألف سيارة من السعودية

toyota_logo

تقوم شركة تويوتا حالياً باستدعاء ما يزيد عن 400 ألف سيارة في السعودية كانت قد تم إنتاجها من عام 2006 إلى 2010 وذلك بسبب مخاوف تتعلق بعدم السيطرة على معدل التسارع، وذلك وفقاً لتصريح مشترك أدلت به شركة تويوتا ووزارة التجارة السعودية. 

 وكان هذا هو السبب الرئيسي الذي تسبب قبل ذلك في استدعاء الشركة لما يقرب من 19 مليون سيارة على مستوى العالم منذ نهاية 2009 إلى بداية 2011. 

وستقوم تويوتا بالتعاون مع وكيلها في السعودية (شركة عبد اللطيف جميل) بتثبيت نظام الفرملة المهيمنة Brake-Override System في السيارات المتأثرة بهذه المشكلة، وذلك وفق ما أدلت به وزارة التجارة والصناعة السعوية في بيان لها منذ أيام. 

وبحسب البيان فإن السعودية بذلك تكون الدولة الثانية بعد الولايات المتحدة الأمريكية التي تقوم فيها تويوتا بتثبيت نظام الفرملة المهيمنة لمنع التسارع غير المقصود. 

ومن جهتها صرحت تويوتا في بيان آخر لها بأن سياراتها وسيارات لكزس التابعة لها آمنتين تماماً حتى بدون نظام الفرملة المهيمنة. 

ولم تجد الهيئات التنظيمية في الولايات المتحدة في عام 2011 سببا إلكترونيا محددا لحدوث التسارع غير المقصود في سيارات تويوتا. 

ولكن صرحت تويوتا بأنها استدعت السيارات في السعودية لضمان راحة بال عملائها، واستجابةً لمطالب وزارة التجارة السعودية بتثبيت نظام الفرملة المهيمنة. 

ويقوم نظام الفرملة المهيمنة أوتوماتيكياً بإبطال أي زيادة غير مقصودة للتسارع، وذلك من خلال مجموعة من الإجراءات قد تصل إلى قطع الطاقة عن المحرك. 

ويشمل قرار الاستدعاء في السعودية 7 طرازات تويوتا و3 طرازات لكزس من طرازات 2006 حتى 2011.

 



مواضيع ذات صلة

آخر الأخبار والتقارير

30 ديسمبر، 2013
التصنيفات :

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *