بي إم دبليو تخطط لإنتاج سيارة M7 رائدة

Alpina-BMW

كشف (ألبرت بيرمان) رئيس القسم الهندسي في علامة M الفرعية التابعة لبي إم دبليو عن نية الشركة إنتاج سيارة الليموزين المتميزة M7. وفي حديثه لمجلة أوتوكار، قال بييرمان أن من شأن سيارة الفئة السابعة بعد حصولها على تحديثات قسم M الهندسي أن تصبح على قمة مجموعة بي إم دبليو كسيارة سيدان رائدة عالية الأداء.

وكشف بييرمان عن أن قسم M سيأخذ منحى مختلفا عما تتبعه شركة ألبينا لتعديل السيارات، والتي قامت بالفعل بإنتاج سيارة 397kW V8 B7، التي تعد نسخة محدثة من الفئة السابعة ذات سرعات عالية.

وقال بييرمان: “أود من كل قلبي أن نتنافس في هذا القطاع من السوق، فمن السهل جني الأرباح من خلاله بسهولة، وسيارة M7 ستكون مختلفة تماماً عن سيارة B7”.

وعلى الرغم من التحمس الذي يبدو في كلمات بييرمان، إلا أنه اعترف أن M7 ليست على رأس أولويات بي إم دبليو في الوقت الحاضر. وبدلاً من ذلك، فإن اهتمام بي إم دبليو ينصب على النسخ الأساسية الجديدة مثل M3، وM4، إلى جانب النسخ المتجددة من X5، وX6.

وتتضمن سيارات M المتوقع إضافتها قريباً نسخة M3 من سيارة الكروسوفر GT الفئة الثالثة، والتي من المنتظر إطلاقها عام 2016، إلى جانب نسخ الدفع الرباعي من M5 وM6. وبينما لا يخطط قسم M لتوسيع فئة سيارات X بإضافة أي سيارات أخرى إلى X5 وX6، فقد كشف بييرمان أنه ستتم إضافة نسخ “M بيرفورمانس” من سيارتي X3، وX4.

وصرح بييرمان بالقول: “هناك الكثير من الأشياء الممتازة التي يمكن عملها ما دمت قادراً على تخطيط الميزانية الكافية لها”.

وبالإضافة إلى تصريحات بييرمان، فإن (كارستون بريس) رئيس وحدة التخطيط لمنتجات M قد أدلى بدوره بتصريح لمجلة CarAdvice قال فيه: “إن هناك الكثير من النشاط الذي ينتظر قسم M في المستقبل القريب”.

وأضاف “نحن نتحدث عن ست نسخ M كبداية فقط. وسنخطط دائماً للمزيد من الإضافات، لكننا سنحرص في الوقت ذاته على جعلها إضافات محسوبة”.



مواضيع ذات صلة

آخر الأخبار والتقارير

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *